Ouled Cité Mahieddine Ayoune el zorgue Index du Forum

Ouled Cité Mahieddine Ayoune el zorgue
Discussions, échanger des photos de la cite mahieddine

 FAQ{FAQ   RechercherRechercher   MembresMembres   GroupesGroupes   S’enregistrerS’enregistrer 
 ProfilProfil   Se connecter pour vérifier ses messages privésSe connecter pour vérifier ses messages privés   ConnexionConnexion 

عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة

 
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Ouled Cité Mahieddine Ayoune el zorgue Index du Forum ->
Divers
-> Actualite Nationale et internationale
Sujet précédent :: Sujet suivant  
Auteur Message
Ammar
Co-Administrateur

Hors ligne

Inscrit le: 23 Fév 2010
Messages: 1 203
Localisation: Quelque part
Point(s): 821
Moyenne: 0,68

MessagePosté le: Mer 13 Avr - 15:29 (2011)    Sujet du message: عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة Répondre en citant

عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة
اسماعيل القاسمي الحسني
 

 
 
لا أرى حرجا في التذكير بأن المرء يتعفف جبرا، عن تناول رموز السلطة المتحكمة في شؤون الشعب الجزائري، وكل الذين يدورون في فلكها مسبحين بحمدها وإن تجلببوا بدثار مهترئ يسمونه حزب المعارضة، ومرد التعفف هذا بقايا من الموروث الحضاري تملي على صاحبها وجوب ندية الخصم، فما لم يكن من ذات المقام تعد مقارعته اهانة بالغة يعير بها، والحال هنا أن الكاتب مواطن عربي من عامة الشعب، ويعيش واقعه بتفاصيله الدقيقة، والخصم من العالم السفلي الذي لا يخلو منه شعب على سطح الأرض.
المتابع لتصريحات المسؤولين الجزائريين الأسبوع الماضي، خاصة الصادرة منها عن أحزاب التحالف، التي تشكل الحكومة، وهي الدمى التي تحركها سلطة الظل في هذا البلد المنكوب، يصاب بالدهشة الصادمة والقوية، ليس من عراك الديكة المترجم لدرجات التخلف الذي يمشي على قدمين، ولكن لأنه لم يتصور أن هناك درجة من الغباء لا تكاد تصل إليها البصيرة، بسبب الدرك الذي نزلت إليه. وإن كان المرء من قبل يصاب بحالة الغثيان نتيجة سماعه تصريحات 'أبو الغــــيط' التي ما فتئ يعبر من خلالها ليس فقط عن انقطاعه العجيــــب عن الشعب المصري الأبي فضلا عن الأمة، بل تتجاوز إلى العمالة الصريحة للعدو، فالأمر يتجاوز تلـــكم الحال عند سماعه أو قراءته الصحف المحلية، تصريحات هؤلاء القوم الذين يعيشون وهما خرافي المساحة، لن تنقشع على ما يبدو غشاوته إلا بعد ثورة شعبية كاسحة.
إليكم المشهد الأول، يلقي ما يسمى الوزير الأول كلمة مطولة في مجلس الشيوخ، فحواها أن الجزائر تناطح الولايات المتحدة تطورا والسويد عدالة (طبعا في ظل إضرابات ومظاهرات لمختلف قطاعات التوظيف العمومي وتكشف الصحافة يوم 06/04 عن إضراب جديد يشل كل القطاع العمومي). يعني أننا أمام رجل دولة على رأس الصف الثاني بين يدي رجال إن صح الوصف من الغرفة العليا كما يحلو للبعض نعتها، وكان قد انتشر قبلها بأيام نبأ تغيير الحكومة، فترصد الصحافيون الرجل عند مغادرته القاعة ليسألوه عن صحة ما تتداوله أوساط سياسية عليا حول هذا الموضوع، يجيب الرجل بشيء من التعالي والكبر بما نصه: 'عليكم أن تفرقوا بين العدس واللوبيا' (الفاصوليا). ومضى إلى موكب سياراته، ليحول حرسه الشخصي دون استفهام الصحافيين الذين بدا عليهم الوجوم أمام جواب كهذا، يفترض أنه لن يصدر بأي حال من الأحوال عن رجل يقال ان شهادته الجامعية تحمل عنوان العلوم السياسية. ومن المعلوم أن السلك الدبلوماسي والمهتمين بالشأن الجزائري على قلتهم نتيجة تقزم دورهم، يتابعون ما يصدر عن هذه الدمى، كيف بالله عليكم ينظرون إليهم؟ ثم تصورت لو أن أي رئيس حكومة عربية أدلى بتصريح كهذا ألا يدعو ذلك ليس للتعجب وإنما للسخرية والاستهزاء. يختلط على المرء الأمر فلا يدري هل المتكلم بائع خضار- مع احترامي لصاحب المهنة- أم شاب طائش من 'الزنقة' إياها، ويصعب على من لا يعرف وظيفته أن يتصور بأنه وزير أول بحجم الجزائر.
المشهد الثاني: اندلاع مناكفة بيزنطية بين هذا الوزير الأول تناقلتها وسائل الإعلام، ورئيس حركة حمس (حزب متأسلم مشارك في الثلاثي المرح للحكومة ويدعي المعارضة ذات الوقت)، فيقول الأول من دون أدنى حرج: مشاركة هذه الحركة في الائتلاف الحكومي، إنما وفاء منا لمؤسسها، ولولا ذلك لما بقي لها وجود أصلا. وهنا يقف المرء في حيرة كذلك متسائلا: هل تدار شؤون الدولة والسياسة على أساس الوفاء لشخص أيا كان؟ ثم ألا يفهم من ذلك، أن إعطاء هذه الحركة نصيب من كعكة المال العام (عن طريق السحت) إنما جزاء ما قدمته من دور لا يزيد عن بواب البيوت إياها (شرف الله أقداركم) لتقضي سلطة الظل إربها غير المشروع من مقدرات هذا البلد؟ هذا الخطاب جاء ردا على التمثيلية الهزلية الهزيلة التي خرج بها رئيس الحركة داعيا للتغيير الجذري في الجزائر، وضرورة مراجعة الدستور، الذي منذ فترة وجيزة كان أقوى المدافعين عليه، وتحديدا في ما يتعلق بالمادة التي تخول للرئيس الخلد على كرسيه، متوهما المسكين بتصريحاته إمكانية استغفال الشعب، ولست أجد أغبى ممن يتصور قدرته الالتفاف على 30 مليون عقل راجح من دون احتساب عدد الأطفال. ثم يرد على رئيس الحكومة هذا الذي يرتدي البلادة متقلبة ألوانها، يجرها في خيلاء، بأن مؤسس الحركة أكبر من شخص الوزير الأول فلا منة له عليه. هذا الكلام الفارغ من كلا الطرفين، كله علني وليس في الغرف المغلقة كما يقال، وتعرضه الصحافة الوطنية في عناوين عريضة على صفحاتها الأولى، من دون أن يحسب هؤلاء المغفلون حسابا للصورة التي يعرضونها عن الجزائر أمام العالم.
أكتفي بهذا القدر، معتذرا للقراء الأفاضل على هذا المستوى، ولكن ما دعاني حقا لتناول سلوكيات عرائس سلطة الظل في الجزائر نقطتان، أرى من الضرورة التأكيد عليهما، الأولى: موجهة لهؤلاء القوم ملخصها أنهم بمثل هذه الحركات البهلوانية، يزيدون من ترسيخ قناعة الشعب بأنهم يعكسون صورة العالم السفلي منه وليس أكثر من ذلك. الثانية: موجهة للخارج وتحديدا للأشقاء العرب وحكام الغرب، ما تشاهدونه سواء من مثل هذا العبث، أو حتى ما تعرضه الفضائية اليتيمة الجزائرية، إنما يعـــــكس صورة اللانظام الجزائري، ولا علاقة له مطلقا بالشعب، أقــول هذا خاصة وقد لاحظت لدى الأشقاء في لقاءاتي معهم منذ فترة، الكويت، مصر، الحجاز وغيرها، صورة مشوهة عن الشعب الجزائري مع أنهم يكنون له محبة خاصة ويحظى لديهم بتقدير متميز، ولا يكادون يصدقون أنني جزائري، لما ترسخ في أذهانهم من صورة مسفة فرضها هذا اللانظام بغباء ممثليه ووسائل إعلامه، لم يسعني وصفه إلا بالقول: يسألونك عن اللانظام الجزائري قل هو... فلا تقربوه.

' فلاح جزائري
 
 

_________________
يا أخي في الهند أو في المغرب ... أنا منك، أنت مني، أنت بي
لا تسل عن عنصري عن نسبي .... إنه الإسلام أمي وأبي


Revenir en haut
Publicité






MessagePosté le: Mer 13 Avr - 15:29 (2011)    Sujet du message: Publicité

PublicitéSupprimer les publicités ?
Revenir en haut
khaili ahmed
Modérateur

Hors ligne

Inscrit le: 10 Mai 2009
Messages: 119
Batiment: A
Localisation: alger
Point(s): 100
Moyenne: 0,84

MessagePosté le: Mer 13 Avr - 22:43 (2011)    Sujet du message: عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة Répondre en citant

موضوع مهام يا عمار 
ابطاله عرائس القاراقوز، ومخرجه بارع في أفلام رعاة البقر 
بقي فقط من كتب السيناريو في هذا البلد 
أظن أنه كتب ............ ثم مات كسنمار حتى لا يعاد نسخ اشخاص كهؤلاء 
مشكور 
 
 

_________________
إذا ضاقت بك الدنيا وأصابك همّ وغمّ
. لا تقل يا رب لي همّ كبير
لكن قل: ياهمّ لي ربّ كبير


Revenir en haut
pirou
Administrateur

Hors ligne

Inscrit le: 04 Avr 2009
Messages: 1 756
Batiment: L
Point(s): 623
Moyenne: 0,35

MessagePosté le: Jeu 14 Avr - 04:36 (2011)    Sujet du message: عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة Répondre en citant

هذه هي الصورة الحقيقية المؤلمة لبلادنا و المؤلم الأكثر هي الصحافة لا نتكلم عن المرئية اليتيمة فحسب وإنما المكتوبة أصبحت اقلام حبر على ورق اقلام أكاديب وإفتراء بينما صحفيين في بعض الدول الغربية هم ركائز الشعب أقلامهم كاالمدافع تفضح كل صغيرة و كبيرة في هرم السلطة بما فيها العسكرية
إن الله سبحانه و تعالى يمكن دولة كافرة بعدلها و لا يمكن دولة تدعي مبادئها إسلامية بضلمها و طغيانها و هذا ما نراه في الواقع المؤسف

مشكور الأخ عمار على هذا الموضوع القيم والأخ احمد على المداخلة القيمة

واعذروني على الاخطاء النحوية
إن لذي عذر؟؟ Okay  

  

_________________
رضيتُ بالله رباً, وبالإسلام ديناً، وبمحمد صلى الله عليه وسلم نبياً, ورسولاً


Revenir en haut
Contenu Sponsorisé






MessagePosté le: Aujourd’hui à 09:10 (2016)    Sujet du message: عرائس سلطة الظل في الجزائر.. صراع الديكة

Revenir en haut
Montrer les messages depuis:   
Poster un nouveau sujet   Répondre au sujet    Ouled Cité Mahieddine Ayoune el zorgue Index du Forum ->
Divers
-> Actualite Nationale et internationale
Toutes les heures sont au format GMT + 1 Heure
Page 1 sur 1

 
Sauter vers:  

Portail | Index | forum gratuit | Forum gratuit d’entraide | Annuaire des forums gratuits | Signaler une violation | Conditions générales d'utilisation
Powered by phpBB © 2001, 2005 phpBB Group
Traduction par : phpBB-fr.com